يُكلِّمُهَا طرفي فَتُومي بطَرْفِها … فيُخْبِرُ عما في الضَّمير من الْوَجْد

فإن نظر الواشون صدت وأعرضت … وإن غفلوا قالت ألست على العهد