يا صَاحبي فِيمَا يَنُو … بُ وَأينَ أينَ هناكَ صَحبي

لو كنتُ لم أعرفْ سوا … كَ منَ الأنامِ لَكانَ حَسبي

إني ادخرتكَ للزما … نِ وَما عَرَا من كلّ خَطْبِ

يا نَازِحاً يُرْضِيهِ مِنّـ … ـي الوُدّ في بُعْدٍ وَقُرْبِ

قلبي لديكَ فكيفَ أنـ … ـتَ على البعادِ وكيفَ قلبي