يا ابن الخلائف يا سمي محمد … يا من علاه ليس يحصر حاصر

أبشر فأنت مجدد الملك الذي … لولاك أصبح وهو رسم داثر

من ذا يعاند منك وارثه الذي … بسعوده فلك المشيئة دائر

ألقت إليك يد الخلافة أمرها … إذ كنت أنت لها الولي الناصر

هذا وبينك للصريخ وبينها … حرب مضرسة وبحر زاخر

من كان هذا الصنع أول أمره … حسنت له العقبى وعز الآخر

مولاي عندي في علاك محبة … والله يعلم ما تكن ضمائر

قلبي يحدثني بأنك جابر … كسري وحظي منك حظ وافر

بثرى جدودك قد حططت حقيبتي … فوسيلتي لعلاك نور باهر

وبذلت وسعي واجتهادي مثلما … يلقى لملكك سيف أمرك عامر

وهو الولي لك الذي اقتحم الردى … ونضى العزيمة وهو سيف باتر

وولي جدك في الشدائد عندما … خذلت علاه قبائل وعشائر

فاستهد منه النصح واعلم أنه … في كل معضلة طبيب ماهر

وبعثتها لتنوب قبل توصلي … لك إذ عراني عنك عذر ظاهر

إن كنت قد عجلت بعض مدائحي … فهي الرياض وللرياض بواكر