ولولا هوانُ الخمرِ ما ذُقتِ طعمها … ولا سفتَ إبريقاً بأنفكَ مترَعا

كما لمْ يذُقْها إذ تكونُ عزيزَة ً … أبوكَ ولا تُدْنى إليه فَيَطْمَعا