هيَ غُرْبَتانِ: فغُربَةٌ من عاقلٍ، … ثمّ اغترابٌ من مُحَكِّمِ عَقلِهِ

والطّبعُ يَثبُتُ كالهِضاب، ومن يَرُم … نَقلاً لَهُ يَعجَزْ ويعْيَ بنَقلِهِ

والحَقُّ يُثقِلُ كلَّ غاوٍ ظالم، … وأخو الدّيانَةِ ما يُحِسُّ بثقلِهِ