هكتور إن أبطأ شكري فما … قل على إبطائه الشكر

وفي يقيني أنه قام لي … عند أخي من نفسه عذر

أتكبر الصغرى لديه وفي … ساحاته يغتفر الوزر

جاد ولكن جاء ديوانه … حين العوادي دونه كثر

فبات في درجي مصونا كما … يصان في مخبئه الذخر

أهفو إليه والملمات لا … تعفو ولا يعصى لها أمر

أليوم بعد اليوم يطوى على … هذا ويقضى الشهر فالشهر

حتى إذا قيض لي فرصة … من بعد أن ضن بها الدهر

أقبلت أتلوه حريصا كما … يحرص من في يده شذر

يا حسن لبنان ويا برح ما … هيج له وجدي والذكر

أعب عبا من ينابيعه … والقلب يروى له حر

تالله ما أدري أبي فتنة … تشبها جناته الخضر

ماذا يريني صخره باسما … أكلح ما يبدو لي الصخر

أكل ما تظهر أعلامه … وكل ما تخفي به سحر

أكل مطوي على كشحه … من الثنايا لي به سر

لكل بر حسنه حيثما … لاح ولكن بدره البدر

والورد أزهى ما زها ورده … وعطره الذاكي هو العطر

أعجب به من بلد منجب … إن يفتخر حق له الفخر

مزاجه شعر فلا غرو أن … يخلق في أبنائه الشعر

ملاط والأخطل والقرم هل … أوتي أندادا لهم قطر

يا صاحب الديوان أمتعتني … بما اشتهاه القلب والفكر

من لي بأن تجمعنا ذروة … يحنو علينا أرزها النضر

أنهل ماء النبع من حيث لا … ينهل إلا أنت والنسر