مُناي هواكَ لا ساعدتُ سُعـدى … ولا سقتُ السلامَ إلى سليمى

سأسرجُ مركبي ملكٍ وهلكٍ … فأركبُ واحداً إيما وإيما