لَنا بالبصرَة ِ البَيْضا … ءِ أُلاَفٌ ، وإخْـــوانُ

بهاليلُ، مَساميحُ، … لهمْ فضلٌ وإحْسانُ

كأنّ المَسْـجِـدَ الجامِـ … ــعَ عـنْـد اللّـيْــلِ بُـسْـتـانُ

وفيـهِ من طَـرَيفٍ النَّبْـ … ـــتِ والأزْهـارِ ألْـوانُ

لَـهُ في خَـدّهِ خـالٌ ، … بِـهِ الألْـبَـابُ فُـتّـانُ

وقـدْ جَـرّعَـني كأساً … لها في القَـلْـبِ نيـرانُ

لهُ مِنْ جنْدِ إبْليسَ، … على الفِتْنَة ِ، أعوانُ

شَـبَـا خَـنْـجَـرَهِ مِنْ عـَـ … ـلَق الأجوافِ ريّانُ

وعِمْرانُ بن عَمْرُوهٍ … ففيهِ الأمْرُ والشّانُ

إذا أقبَلَ قالَ النّا … سُ: ظبيٌ رِيعَ، وسْنانُ

فَـمَـنْ يَـسْـألُ عن قَـلْبي ، … فَـقَـلْـبي حثُـما كانـوا . . .