لا والذي خص منكِ بالحزن … وخص للطرف جري الدمع بالوسن

ما حنَّ قلبي إلى شيء سواكِ ولا … نظرت مذْ غبت من عيني إلى حسن