كيفَ احتيالُكَ والقضاءُ مدبِّرٌ، … تجني الأذى، وتقولُ إنّك مُجبَرُ

أرواحُنا معنا، وليس لنا بها … علمٌ، فكيفَ إذا حوَتها الأقبرُ؟

ومتى سرى، عن أربعين، حليفُها، … فالشخصُ يصغرُ، والحوادث تكبَر

نفسٌ تُحِسُّ بأمرِ أُخرى، هذه … جسرٌ إليها، بالمخاوف يُعبَر

من للدّفينِ بأن يُفَرَّجَ لحدهُ … عنه، فَينهَضَ، وهو أشعثُ أغبر؟

والدّهرُ يقدُمُ، والمعاشرُ تنقضي، … والعجزُ تصديقٌ بمَينٍ يُخبر

زعمَ الفلاسفَةُ، الذين تنطّسوا، … أنّ المَنيّةَ كَسرُها لا يُجبَر

قالوا وآدمُ مثلُ أوبَرَ، والورى … كبناتِه، جهِلَ امرؤٌ ما أوبر

كلُّ الذي تحكونَ عن مولاكمُ … كذبٌ، أتاكمْ عن يَهودَ يحبَّر

رامت به الأحبارُ نيلَ مَعيشةٍ … في الدّهرِ، والعملُ القَبيحُ يُتَبِّر

عُكِسَ الأنامُ بحِكمةٍ من ربّه، … فتحكّمَ الهَجَرِيُّ فيه وسَنْبَر

كذبٌ يقالُ على المَنابِر دائماً، … أفلا يَميدُ، لما يُقالُ، المنبر؟

وأجلُّ طيبِهِمُ دمٌ من ظبيةٍ، … وقذًى من الحيتانِ، وهو العَنبر

ولعلّ دنيانا كرقدَةِ حالمٍ، … بالعكسِ ممّا نحنُ فيهِ تُعَبَّر

فالعينُ تبكي، في المنامِ، فتجتني … فَرَحاً، وتضحكُ في الرّقاد فتَعبَر

والنّفسُ ليسَ لها، على ما نالَها … صبرٌ، ولكنْ بالكراهةِ تصبر

يغدو المدجَّجُ بازياً أوْ أجْدَلاً، … فيرُوحُ محتكِماً عليه القُبّر