قَالَتْ، وَقُلْتُ تَحَرَّجِي وَصِلِي قَالَتْ، وَقُلْتُ تَحَرَّجِي وَصِلِي … حبلَ امرئٍ بوصالكمْ صيبُ

وَاصِلْ إِذَنْ بَعْلِي فَقُلْتُ لَهَا … الغَدْرُ شَيءٌ لَيْسَ مِنْ ضَرْبِي

ثِنْتَانِ لا أَدْنُو لِوَصْلِهمَا … عِرْسُ الخَلِيلِ وَجَارَة ُ الجَنْبِ

أمَّا الخليلُ فلستُ فاجعهُ … وَالجَارُ أَوْصَانِي بِهِ رَبِّي

وَبِبَطْنِ مَكَّة َ لا أَبُوحُ بِهِ … قرشيَّة ٌ غلبتْ على قلبي

وَلوَ انَّهَا إِذْ مَرَّ مَوْكِبُهَا … يومَ الكديدِ أطاعني صحبي

قلنا لها: حيِّيتِ منْ شجنٍ … ولِرَكْبِهَا: حُيَّيتَ مِنْ رَكْبِ

وَالشَّوْقُ أَقْتُلُهُ بِرُؤْيَتِهَا … قَتْلَ الظَّمَا بِالبَارِدِ العَذْبِ

والنّاسُ إنْ حلُّوا جميعهمُ … شِعْباً، سَلاَمُ، وَأَنْتِ فِي شِعْبِ

لحللتُ شعبكِ دونَ شعبهمُ … وَلَكَان قُرْبِي مِنْكُمُ حَسْبِي

عُوجُوا كَذَا نذْكُرْ لِغَانِيَة ٍ … بَعْضَ الحَدِيثِ مَطِيَّكُمْ صَحْبِي

ونقلْ لها فيمَ الصُّدودُ ولمْ … نذنبْ بلَ أنتِ بدأتِ بالذنبِ

إِنْ تُقْبِلِي نُقْبِلْ ونُنْزِلُكُمْ … مِنَّا بِدَارِ السَّهْلِ والرَّحْبِ

أَو تُدْبِرِي تَكْدُرْ مَعِيشَتُنَا … وتصدِّعي متلائمَ الشَّعبِ