قد شابَ رأسي، ومن نبت الثرى جسدي، … فالنّبتُ آخرُ ما يعتُو به الزّهَرُ

إذا ركبتَ، لإدراكِ العُلا، سفُناً، … فالبحرُ يحمِلُ ما لا يحمِلُ النّهَر