قالوا قراكم شهيي … كذا بعهدي كانا

لكن إذا قدم العهد … اعقبه النسيانا