عيد حسيب عيد حبيب … إلي من مبدإ الطفوله

فتى معال من خير آل … والفرع قد يقتفي أصوله

نابغة مدرك مناه … بالحزم والعزم والرجوله

متى يعالج أمرا يؤيد … فيه بروح من البطوله

له وفاء لم يعرف الناس … في أماجيدهم عديله

فضيلة البر قد تجت … فيه وأعظم بها فضيله

تالله إني ما طال عمري … لست بناس يوما جميله

علمني أن أقول شعرا … إذ لست أسطيع ان اقوله

فوده فيا لفؤاد باق … لا يملك الدهر أن يزيله

شاركت فيه من غير شرك … ولم أشارك إلا مثيله

شاركت صنوا له كريما … ضاعف ودي تجلتي له

فليحي في غبطة حسيب … وليسعد الأهل والقبيله