ظفرت على رغم الرقيب بطيفها … وقد طردت خلف الثريا النعائم

فيا لرقيب ليس يرزق نظرة … وآخر يأتي رزقه وهو نائم