روت عنك أخبار المعالي محاسن … كفت بلسان الحال عن ألسن الحمد

فوجهك عن بشر وكفك عن عطا … وخلقك عن سعدٍ ورأيك عن سعد