تشتهي قربكَ الرَّبابُ وتخشى … عَيْنَ وَاشٍ وتتَّقي أَسْمَاعَه

أَنْتَ من قَلْبِهَا محَلُّ شَرَاب … تشتهي شربهُ وتخشى صداعه