بعالجٍ، باتَ هَمُّ النفسِ يعتلِجُ؛ … فهلْ أسِيتَ لعينٍ، حينَ تختلِجُ؟

إنْ بشّرَتْ بدُموعٍ، فهي صادقةٌ؛ … أو خَبّرَتْ بسُرُورٍ، قلتَ: لا يلجُ

أَدلِجْ إلى رحمةِ اللَّهِ، التي بُذلتْ، … فما يسُرُّكَ إلاّ في التّقى دَلجُ

قد عِيلَ صبرُك، والظلماءُ داجيةٌ، … فاصبِرْ قليلاً، لعلّ الصبحَ ينبلجُ

لا يعرفُ الدّهرَ إلا معشرٌ غَلبوا، … فما استكانوا، ولم يُزْهَوا، وقد فلجوا

غيوثُ مَحْلٍ، ومن أدراعِهم غُدُرٌ؛ … بحارُ جودٍ، وفي أغمارهم خُلجُ

الألمعيّون، إن ظنّوا، وإن حدَسوا، … ظَنينَهم، بيقينٍ واضحٍ، ثلَجوا