وما يحويه هذا الدهر أنأى … وأبعد من شبا فكر يجول

وربتما بطول الفكر يدرى … ولكن عاجل الفكر الرسول

مروع عنك كل يوم … محتمل فيك كل لوم

يا غايتي في المنى وسؤلي … ملكت رقي بغير سوم