هي ذي أرض العذابْ

لا غَدٌ آتٍ ولا ريحٌ تُضيءُ

أيُّ صوت سيجيءُ

يا أحبّائيَ في أرض الغيابْ.