ألا يا وزير الملوك البليغ … ويامن له قلم الصنعتين

أحاشيك تنسى وصول المحال … فيغدو محلاً على الصيغتين