أصاحِ هي الدّنْيا تُشابهُ مَيتةً؛ … ونحنُ حواليها الكلابُ النّوابحُ

فمن ظلّ منها آكلاً، فهو خاسرٌ، … ومن عاد عنها ساغباً، فهو رابح

ومن لم تبيّتْهُ الخطوبُ، فإنّهُ … سيَصْبَحُهُ من حادث الدّهر صابح