أدونيس

قافلةٌ لوّحت وغابَتْ وانطفأت بعدَها البيوتُ: … لِنعْتَرِفْ أنّنا نموتُ. يديرها الحب – اسما لمنور يديرها…

دفنتُ في أحشائكِ الذليله في الرأس والعنين واليدينْ مئذنةً، دفنتُ جثّتين الأرضَ والسماءْ، .. أيتها القبيله…

يُحبّني الطريقُ والبيتُ وجرّةٌ في البيت حمراءُ يعشقها الماءُ يحبّني الجارُ والحقل والبيدر والنارُ تحبّني سواعدٌ…

ما الذي يتحركُ فيه؟ جُزَيْئاتُ حُبٍّ وخوفٍ؟ قوافِلُ حلْمٍ؟ خيولٌ؟ براكينُ من أرَقٍ غيهبيّ؟ يَتَقصّى، يُجيَّشُ…

فِيّ حنينٌ هو غير الحنينْ غير الذي يملأ صدر السنينْ تقتربُ الأشياءُ منه كأنْ لا تعرف…

أَسْلمتٌُ للصّخور والأَصداءْ راياتيَ المخنوقةَ النداءْ ؛ أسْلمتُها لقلعة الغبارْ لِكبرياء الرفض والهزيمهْ لم يبقَ لي…

زَمَنٌ يجري، زمنٌ يهرب مثلَ الماءِ وأنا أَجري… كلُّ نهارٍ سكّينٌ في أحشائي والليلُ حرابٌ ……

نموتُ إن لم نخلق الآلههْ نموتُ إن لم نقتل الآلهه يا ملكوتَ الصخرةِ التائهه. يديرها الحب…

اليومَ حرقتُ سراب السّبتِ سَراب الجُمْعهْ اليومَ طرحتُ قناعَ البيتْ وبدلتُ إله الحجر الأعمى وإله الأيّام…

لَنا ، لنا شفاهُنا المليئه بالعالم الغبيّ ؛ لنا بقايا الجُثث المضيئه وأوّل الطريق والمحرقه؛ لنَا…

لم يكن بيننا مَدَىً سجر الحبّ غبارٌ، واللّيل مركبةٌ تحمل خطْوي، وتحمل الصّحراءَ … لم يكن…

يَدبُّ في عروقي صَحْوٌ، وفي رمادي، أقومُ والعالَمُ حول وجهي بيتٌ، وكلّ زَهْرةٍ قصيدهْ. يَرْتجف التّاريخُ…

أَلمَواعيدُ تأتي وتنطفئ الشمس فيها ألمَواعيدُ تمضي وينفتحُ الجرح فيها لم أعد أعرف الغُصنَ، والرّيحُ لم…

كذبوا لا تزال طريقي طريقي والجنون الذي قادني لا يزالُ أميرَ الجنونْ … وأنا سيّدُ الضوء…

لِدربيّ اللابسةِ الأمواجَ والجبالْ لوجهيَ المليء بالأصدارْ أطفأتُ آلاف الشموع البيض في السماءْ؛ قلتُ لأسناني للأظافر…

لِملائِكَ من فضّة ورصاصٍ لِرمالٍ تجرّ جلابيبَها الذّهبيّهْ تَتَهاوَى وتنشجُ في قَفص الأبجديّه، إنّها أرضهُ الرّثةُ…

يضمّنا الموت إلى صدرهِ مُغامراً ، زاهداً يحملنا سِرّاً على سرِّه يجعل من كثرتنا واحِدا. يديرها…

زهرة الأقْحوانْ سرقت نفسها من شقوقِ الزّمانْ فرشتْها سريراً. رغبت أن تمدّ خُطاها شارعاً وتوازت ……

1 أحمدٌ… تحت أهدابهِ نجومٌ غير أنّ العناكب تنسج أحلامَهُ. 2 يَستضيء سليمانً، لكن بقوّتهِ النّابِذَه…

سألتُ، قِيلَ: الغُصُنُ المغطّى بالنّار، عصفورٌ. وقيلَ: وجهي مَوجٌ، ووجهُ العالم المَرايا وحسرةُ البحّار، والمنارَهْ وجيتُ…