يَا خَلِيلَيَّ أسْعِدَا … مَلَكَ الْحُبُّ واعْتَدَى

أوْ دَعَانِي أمت بِهِ … بلغت نفسيَ المدا

ليس منِّي من لم يقمْ … لِي بِمَا عَالَنِي غَدَا

تَفْرَحُ الْعَيْن أنْ تَرَى … عَبْد قَيْسٍ وأسْعَدَا

حُرْمَة ُ الظَّاعِنِ الَّذِي … كان جاراً فأصعدا

وَتَلُومَاننِي وَقَدْ … نزل الموت أسودا

كلُّ مَنْ وَدَّ أحْمَدَا … ود أشياع أحمدا

لا تَكُونَا كَعَجْرَدٍ … لعن الله عجردا

ابْنُ نِهْيَا كَأمِّهِ … يبتغي باسته ندى

نفْس عَوْفِ بْنِ وَاقِدٍ … باعَدَتْهُ فَأبْعَدَا

أنا بلٌّ بشادنٍ … أحور العين أجيدا

فاتني إذ رميته … ورماني فأقصدا

ولقد قلتُ للَّتي … دفعتْنِي مُصرَّدا:

لا تكُونِي بِما ضمِنْتِ … لِذِي الزَّادِ أنْفدا

أنجزي ما وعدت أو … أنجزي منكِ موعدا

وليكن ما وعدتني … نسْج نِيرٍ علَى سُدَى

لا تكُونِي كبارِقٍ … ليْس فِي برْقِهِ ندى

واذْكُرِي ليْلة السَّما … ء بذي التَّاج مَقعدا

بَيْنَ رَاحٍ وَمْزْهَرٍ … وغناءٍ شفا الصَّدا

إذ تقولين جهرة ً: … ليت ذا دامٍ سرمدا

وَنَعيمٍ بغيْتُهُ … بعد ما لذَّ مرقدا

صاحبٌ يشتهي اللِّعا … ب إن شئتُ غرَّدا

وَحديثٌ كتمْتُهُ … ولواهُ فما بدا