يقولون تبكي والديار قريبة … اذا بعدت أوطانهم كيف تصنع

دعوا مقلتي العبري تجود بمائها … عسى أن حزن من الجفن يوضع

وثقت بتنكيد الفراق فأسبلت … جفوني وعجلت الذي أتوقع

وما هي الا مهجة ذاب شطرها … فسالت بها من فوق خدي أدمع

وعما قليل ينفذ البين سهمه … فلا مهجة تبقى ولا دمع يهمع