يا نَفسِ صَبراً لعَلّ الخَيرَ عُقباكِ، … خانَتكِ من بَعدِ طولِ الأمنِ دُنياكِ

لكِن هوَ الدّهرُ لُقياهُ على حَذَرٍ، … فربّ حارسِ نفسي تحتَ أشراكِ