يا عاذلي كم ، لحاكَ اللهُ ، تلحاني ، … هَبني لبَدرٍ على غُصنٍ من البَانِ

قد مَرّ بي، وهَو يَمشي في مُعَصفَرَة ٍ … عشية ً ، وسقاني ، ثمّ حياني

و قالَ : تلعبُ جناباً ، فقلتُ له : … مَن جَدّ بالوَصلِ لم يَلعَبْ بهِجرانِ