و فارقني من طاربي قبل فرخه … و كنت لديه في أعز مكان

تغطيت عن دهري بظل جناحه … فعيني ترى دهري وليس يراني