ومفيقينَ منَ اللَّهـ … وِ نشاوى منْ مراحِ

ألفوا الجدَّ ولمْ ينـ … تهجوا طرقَ المزاحِ

فهمُ الأسدُ على جرْ … دٍ عِتاقٍ كَالسِّراحِ

يَمْتَطي أَبْطالُهُمْ مِنـْ … ـهُنَّ أَثْباجَ الرِّياحِ

سَحَبُوا أَذيْالَ نَقْعٍ … لَيْلُهُ وَحْفُ الجَناحِ

بِوجوهٍ تُجْتَلَى مِنْـ … ها تباشيرُ الصَّباحِ

وردوا الموتَ ظماءً … تحتَ أظلالِ الرِّماحِ

والضُّبَيْبيَّاتُ خُوضٌ … وبها نجلُ الجراحِ

فشفتْ غلَّتهمْ بالدَّ … مِ أطرافُ الصِّفاحِ

وأفادَ البأسُ نعمى … أتلفوها بالسَّماحِ