ولّى الصّيامُ ، وجاءَ الفطرُ بالفرحِ ، … وأبْدَتِ الكأسُ ألواناً من الْمُلَحِ

وزارَكَ اللّهْوُ في إبّانِ دَوْلَتِهِ … مُجَدَّدَ اللهو ، بين العودِ والقدحِ

فليسَ يُسْمَعُ إلا صوتُ غانية ٍ … مجْهودة ٍ ، جدّدَتْ صوتـاً لمقترحٍ

و الخمرُ قد بَرَزَتْ في ثوبِ زينتِها، … فالناسُ ما بين مخمورٍ، ومصْطبحِ