وصاحبٍ أصبَحَ لي لائِماً … لما رأى حالة َ إفلاسي

قلتُ لهُ إني امرؤٌ لمْ أزلْ … أفني على الأكياسِ أكياسي

ما هذهِ أولَ ما مرّ بي … كمْ مثلها مرّ على راسي

دعني وما أرضى لنفسي وما … عليكَ في ذلكَ من باسِ

لوْ نظرَ الناسُ لأحوالهمْ … لاشتَغَلَ النّاسُ عنِ النّاسِ