وشخصٍ طيب الأردا … ن لا تعرفُ أمثاله

بَكى جُوعاً وِشَاحاه … وقد أشبع خلخاله

أتانا يحملُ الشوق … وما يحْمِلُ أَوْصَالَهْ

قتَلْتُ السِّرَّ كتماناً … وَقَتْلُ السرِّ أبْقَى لَهْ