وسكّانِ دارٍ لا تواصُلَ بَينَهم، … على قربِ بعضٍ في التجاورِ من بعضِ

كأنّ خَواتيماً من الطّينِ بَينهم، … فليسَ لها حتى القيامة ِ من فضّ