هَـلْ مُخطِـىء ٌ حَـتْفـهُ عُـفْـرٌ بشـاهقـة ٍ ، … رَعَى بأخيافِها شَثّاً وطُبّاقَا

مُسَوَّرٌ مِنْ حِبَاءِ الله أسْوِرَة ً، … يركَبْنَ منها وَظيفَ القَينِ والسّاقَا

أوْ لَقْوَة ً أُمّ انهيمينِ في لُجُفٍ، … شَبيـهَتَيْـهـا شَـفـا خَـطْـمٍ وآمـاقَــا

مُهَبَّلٌ دينُها، يوماً، إذا قَلَبَتْ … إليهِ مِنْ مُستَكفّ الجو حِملاقَا

أو ذو شـيـاهٍ ، اغَنّ الصّـوْتِ ، أرّقَـهُ … وبلٌ سـرَى ما خضَ الوَدقَتينِ ، غَيداقَـا

حتى إذا جَعَلَ الإظـلامُ يعـرِضُـهُ … شَمــائـلاً ، ورأى للصّبـحِ إيـلاقَــا

غَــدا كـأنّ عـلَـيـهِ مِـن قَـواطِـرِهِ ، … بحيثُ يَستَوْدِعُ الأسرارَ أخلاقَا

أو ذو نحــائِصَ أشبــاهٍ إذا نَسقَتْ … مَناسِجاً، وثنَتْ مَلْطاً وأطْباقَا

شَتَـوْنَ حتى إذا مـا صِـفْـنَ ذكّـرَهـا … من مَنهَـلِ مَـوْرِداً ، فـاشْتَقنَ وَاشتاقَا

يَؤمّ عَيناً بها زَرقاءَ، طاميَة ً … يَـرَى علَيهـا لُجَيـنَ المــاءِ أطْـراقَـا

زارَ الحِمامُ أبا البَيداءِ مُخْتَرِماً، … ولم يُغادِرْ لهُ في النّاسِ مِطرَاقَا

وَيْلُمّهِ صِلُّ أصْلالٍ، إذا جَفَلُوا … يرَوْنَ كلّ مُعَيّ القَوْلِ مِغْلاقَا

يا ربّ عَوْراءِ ذي قُرْبَى كتَمْت، ولو … فشَتْ لألقَتْ على الأعناقِ أطواقَا

ومن قَوارعَ قد أخرَسْتَ ناطقَهـا ، … يحمِلْنَ مِنْ مُخطَفاتِ القومِ أوْساقَا

فـقـلْـتُ ، لا حَـصِـراً بما وَعَتْ أُذُنا … داعٍ ، وَلا نَـدُسـاً لـلإفْكِ خـلاّقَـا

صِلٌّ، إذا ما رآهُ الْقوْمُ عامِدَهمْ، … أزاحَ نـاطِقَـهُـمْ صَـمـتـاُ وَإطْراقَـا

فلَيسَ للعـلْـمِ في الأقوامِ بـاقيَـة ٌ ، … عـاقَ العَـواقـي أبـا البَيـداءِ ، فانعـاقَـا