هلْ تَعْرِفُ اليومَ مِنْ ماويّة َ الطَّللا … تحملتْ إنسهُ منهُ، وما إحتملا

ببَطْنِ خَيْنَفَ مِنْ أُمّ الوليدِ، وقد … تامت فؤادكَ، أو كانت له خبلا

جرتْ عليه رياحُ الصيفِ حاصبها … حتى تغَيّرَ بَعْدَ الأنْسِ أوْ خَمَلا

فما بهِ غيرُ موشي أكارِعهُ … إذا أحسَّ بشخصٍ نابئ، مثلا

يرعى بخينفَ، أحياناً وتضمرهُ … أرضٌ خلاءٌ وماءٌ سائلٌ غللا

شهري جمادى ، فلما كان في رجبٍ … أتمتِ الأرضُ مما حملتْ حبلا

كأنَّ عطّارَة ً باتَتْ تُطيفُ بِهِ … حتى تسربلَ ماءَ الورسِ وانتعلا

صَبّحَهُ ضامرٌ غَرْثانُ قَدْ نَحَلا … أصابَ بالقفرِ من وسيمهِ خضلا

حتى إذا اللّيْلُ كفَّ الطّرْفَ ألبسَهُ … غَيْثٌ، إذا ما مَرَتْهُ ريحُهُ، سَحَلا

داني الربابِ إذا ارتجتْ حواملهُ … بالماء، سد فروجَ الأرض واحتفلا

فباتَ مُكْتَلِياً للبرقِ، يَرْقُبُهُ … كلَيْلة ِ الوَصْبِ، ما أغْفى وما عَقَلا

فباتَ في حِقْفِ أرْطاة ٍ، يلوذُ بها … إذا أحسَّ بسيلٍ تحتهُ انتقلا

كأنّهُ ساجِدٌ، مِنْ نَضْخِ ديمَتهِ … مُسَبِّحٌ، قام نِصْفَ اللّيلِ، فابتَهلا

ينفي الترابَ بروقيهِ وكلكلهِ … كما استمازَ رئيسُ المقنبِ النفلا

كأنّما القَطْرُ مَرْجانٌ يُساقِطُهُ … إذا علا الرَّوْقَ والمتْنَيْنِ والكَفَلا

حتى إذا الشّمْسُ وافَتْهُ بمَطْلَعِها … صحبهُ ضامرٌ غرثانُ قد نخلا

طاوٍ أزلُّ كسِرْحانِ الفَلاة ِ، إذا … لمْ تؤنِسِ الوَحْشُ مِنْهُ نَبأة ً خَتَلا

يُشْلي سَلوقيّة ً غُضْفاً، إذا اندفَعَتْ … خافَتْ جَديلَة َ في الآثارِ أوْ ثُعَلا

مكلبينَ إذا اصطادوا، كأنهُمُ … يسقونَها بدماء الأبدِ العسلا

فانصاعَ كالوكبِ الدريّ، جردهُ … غَيْثٌ تَقَشّعَ عَنْهُ طالَ ما هَطَلا

حتى إذا قلتُ نالتهُ سوابقها … كرّ عليها، وقد أمهلنهُ مهلا

فظَلَّ يَطْعَنُهُا، شَزْراً، بمِغْولِه … إذا أصابَ بروقٍ ضارياً قتلا

كأنهن، وقد سربلنَ من علقٍ … يغشينَ موقدَ نارٍ، تقذفُ الشعلا

إذا أتاهُنَّ مَكْلومٌ، عَكَفْنَ بِه … عكفَ الفوارسِ، هابوا الدراعَ البطلا

حتى تناهينَ عنهُ سامياً حرجاً … وما هدى هدي مهزومٍ وما نكلا

وقد تبيتُ هُمُومُ النّفْسِ، تبعثُني … مِنْها نوافِذُ حتى أُعْمِلَ الحِيَلا

إذْ لا تجهمني أرضُ العدوّ، ولا … عسفُ البلادِ، إذا حرباؤها جذلا

يظلّ مرتبياً للشمسِ تصهرهُ … إذا رأى الشمس مالتْ جانباً عدلا

كأنّهُ حينَ يَمْتَدُّ النّهارُ لَهُ … إذا استقَلَّ يمانٍ، يقْرأ الطُّوَلا

وقَدْ لبِسْتُ لهذا الدَّهْرِ أعْصُرَهُ … حتى تجللَ رأسي الشيبُ واشتعلا

من كلّ مضلعة لولا أخو ثقة ٍ … ما أصبحَتْ أَمماً عِندي ولا جَلَلا

وقد أكونُ عميدَ الشَّرْبِ، تُسمِعنا … بحاءُ تسمعُ في ترجيعها صحلا

من القيانِ هتوفٌ طالَ ما ركدتْ … بفتية ٍ، يشتهونَ اللهو والغزلا

فبان مني شبابي، بعدَ لذتهِ … كأنّما كان ضَيْفاً نازلاً رَحَلا

إذ لا أطاوعُ أمرَ العاذلاتِ، ولا … أبقي على المالِ، إن ذو حاجة ٍ سألا

وكاشِحٍ مُعْرِضٍ عَني، غَفَرْتُ لهُ … وقد أبينُ منهُ الضغنَ والميلا

ولو أواجههُ مني بقارعة ٍ … ما كان كالذيب مغبوطاً بما أكلا

وموجَعٍ، كان ذا قُرْبى ، فُجِعْتُ بهِ … يوماً وأصبحتُ أرجو، بعدهُ، الأملا

ولا أرى الموتَ يأتي من يحمُّ لهُ … إلا كفاهُ ولاقى عندهُ شغلا

وبَيْنَما المرءُ مَغْبوطٌ بمأمَنِهِ … إذا خانهُ الدهرُ عما كانَ، فانتقلا

دع المغمرَ لا تسألْ بمصرعهِ … واسْألْ بمَصْقَلَة البكْريَ ما فعلا

بمتلفٍ ومفيدٍ، لا يمنّ ولا … تهلكهُ النفسُ، فيما فاتهُ عذلا

جَزْلُ العطاء، وأقوامٌ، إذا سُئلوا … يعطونَ زراً كما تستوكفُ الوشلا

وفارسٍ غيرِ وقافٍ برايتهِ … يوم الكريهة ِ، حتى يعملَ الأسلا

ضَخْمٌ تُعَلَّقُ أشْناقُ الدّياتِ بهِ … إذا المئونَ أمرتْ، فوقهُ، حملا

ولَوْ تَكَلّفَها رِخْوٌ مَفاصِلُهُ … أو ضيقُ الباعِ عنْ أمثالها سعلا

وقدْ فككتَ عن الأسرى وثاقهُمُ … وليس يرجونَ تلجاءً ولا دخلا

وقَدْ تَنَقّذْتَهُمْ مِنْ قَعْرِ مُظْلِمة ٍ … إذا الجبانُ رأى أمثالها زحلا

فهُمْ فِداؤكَ، إذْ يَبْكونَ كلّهُمُ … ولا يرونَ همُ جاهاً ولا نفلا

ما في معدّ فتى يغني رباعتهُ … إذا يهُمُّ بأمْرٍ صالحٍ عَمَلا

ألواهبُ المائة َ الجرجورَ، سائقها … تنزو يرابيعُ متنيهِ، إذا انتقلا

إن ربيعة لنْ تنفكَّ صالحة ً … ما أخّرَ اللَّهُ عَنْ حَوْبائكَ الأجَلا

أغَرُّ لا يَحْسبُ الدُّنْيا تُخَلِّدُهُ … ولا يقولُ لشيء فاتَ ما فَعَلا