مَنْ لِقَلْبٍ غَيْرِ صَاحِ … في تَصابٍ وَمِزاحِ

لَجَّ في ذِكْرِ الغَواني … بَعْدَ رُشْدٍ وَصَلاح

وَلَقَدْ قُلْتُ لِبَكْرٍ … إذْ مَرَرْنَا بِالصِّفَاحِ

قِفْ نُسَلِّمْ وَنُحَيِّي … مَا عَلَيْنَا مِنْ جُناح

قَمَرَتْني جارَتي عَقْـ … لي كَقَمْرٍ بِالْقِدَاحِ

أَقْصَدَتْ قَلْبي وَمَا إنْ … أَقْصَدَتْهُ بِسِلاَحِ