مولاي منذ بعدت دياري لا تسل … عن طول ليلي وارتقاب صباح

جرح البعاد فؤاد عبدك فهو من … أجل الترحل عنك رهن جراح

لم نلق بعدك ما يلذ لناظري … من حسن أرجاء وزهر بطاح

وبقيت جسما دون روح لا تسل … عن حال أجسام بلا أرواح

وكأنني مذ غاب وجهك ذاهب … في الليلة الظلماء بلا مصباح

والآن حين قربت منك فآنست … نفسي وعادت غضة أفراح

لو كان يا مولاي أمري في يدي … يوما لطرت إليك دون جناح