مكانٌ ودَهرٌ أحرزا كلَّ مُدْرِكٍ، … وما لهما لونٌ يُحَسُّ، ولا حَجْمُ

وليسَ لَنا عِلْمٌ بسرّ إلهنا … فهل علمتْهُ الشمسُ، أو شَعرَ النّجم؟

ونحنُ غُواةٌ يَرجُمُ الظّنَّ بَعضُنا، … ليَعرِفَ ما نورُ الكواكبِ والرُّجْم

وتَطرُدُنا ساعاتُنا، وكأنّنا … وسائقُ خيلٍ، ما تُكفكفُها اللُّجم

قَضى اللَّهُ في وَقتٍ مضى أنّ عامَكمْ … يَقِلُّ حَياهُ، أو يزيدُ به السَّجم

فقولُكمُ: ربِّ اسقِنا، غيرُ مُمْطرٍ، … ولكنْ بهذا دانتِ العُرْبُ والعُجْم

على كلّ شيءٍ تَهجُمونَ بجهلِكُم، … وأعياكُمُ يوماً، على رَشَدٍ، هَجم