مع الركب أنباء الحمى لو يعيدها … لهيج مفتونا بها يستعيدها

خليلي هل لي في الرفاق رسالة … يذكرني العهد القديم جديدها

تهب صباكم ليس بين هبوبها … وبين ركود النفس إلا ركودها

ويسري هواكم في البروق وإنما … وقود الحشا إما استطار وقودها

ليهنك مأثور الوغى عن خلافة … بك أخضر واديها وأورق عودها

وأنى تخاف الضيم دولة هاشم … وآراؤك الأنجاد فيها جنودها

وكيف يغيب النصر عنكم بوقعه … ملائكة الله الكرام شهودها

كتائب تردي بالكتائب لفظها … ظباها وسمر الخط فيها بنودها

إذا فتنة للحرب أسعر نارها … فإن ضرام المرهفات خمودها

بدأت بإحسان فجد بتمامه … فمثلك مبدي منه ومعيدها