أيها الميّتُ فوق الخشَبَهْ

يا صديقي

رَسَمَتْ وجهَك أزهارُ الطريق

وَمَشَتْ خلف خطاك العَتَبَهْ.