خُذيهِ ، هذا حُلُمي

خيطيهِ والبسيهِ

غِلالةً .

أنتِ جعلتِ الأمسْ

ينامُ في يديّ

يطوفْ بي ، يدورُ كالهديرْ

في عرباتِ الشمسْ

في نَورسٍ يَطيرْ

كأنّه يَطيرُ من عينيّ.