مدامع عيني استبدلي الدمع بالدم … ولا تسأمي أن يستهل وتسجمي

لحق بأن يبكي دما جفن مقلتي … لأوجب من فارقت حقا وألزم

أخلاء صدق بدد الدهر شملهم … فعاد سحيلا منهم كل مبرم

طوت منهم الأحداث أوجه أوجه … وأيمن إيمان وأعظم أعظم

فقد كثرت في كل أرض قبورهم … ككثرة أشجاني ولهفي عليهم

وما تلك لو تدري قبور أحبة … ولكنها حقا مساقط أنجم

رزئت بأحفى الناس بي وأبرهم … وأكبر بفقد الأم رزءا وأعظم

فأصبح در الشعر فيك منظما … وأصبح در الدمع غير منظم

تصرم أيامي وأما تلهفي … فباق على الأيام لم يتصرم

كأن جفوني يوم أودعتك الثرى … نضحن على جيب القميص بعندم

يهيج لي الأحزان كل فلا أرى … سوى موجع لي بادكارك مؤلم

أنوح لتغريد الحمائم بالضحى … وأبكي للمع البارق المتبسم

وارسل طرفا لا يراك فأنطوي … على كبد حرى وقلب مكلم

وما أشتكي فقد الصباح لأنني … لفقدك في ليل مدى الدهر مظلم

تطول ليالي العاشقين وإنما … يطول عليك الليل ما لم تهوم

وما ليل من وارى التراب حبيبه … بأقصر من ليل المحب المتيم

فكم بين راج للإياب وآيس … وأبق جميل في الأسى من متمم