ما كان أخلقها بهذا المرجع … بعد النصول من المكان الأرفع

ملأت سماوتها كواكب وانجلت … عن كل مزدهر السنى متطلع

لا تبعدي يا من سموت إلى العلى … ونزعت عن دنياك أشرف منزع

الشمس إن غابت فإن غروبها … عن موضع هو مشرق في موضع