ما قَام أَيْرُ حمار فامْتَلاَ شَبقاً … إِلا تَحَرَّكَ عِرْقٌ في است تَسْنِيم