بلا بغداد … ؟؟

سقطت بغدادٌ ياوطني

سقطت بغدادُ ..

ومات النخلُ

انكسرتْ راياتُ التاريخِ

على الأبوابْ .

وحوّم فوق دماء الأمةِ

ألفُ غرابْ

سقطت بغدادُ كمئذنةٍ

من فجر الله تكبرْ

سقطت والعالمُ

مازال يحللُ ويحرمْ

والمجرمُ

يستفتي حكامَ الغابْ

سقطت بغدادُ ياوطني

وتعرف ..

ما تعني بغداد .

سقطت من أعلى قمم الصمتِ

إلى أغوار هزائمنا

سقطت ذاكرتي

بل لغتي

أشعاري

سقطت أغنيتي

سقط التاريخُ من التاريخِ

وأُحرقَ ألفُ وألفُ كتابْ

ماتت كلُ حكاياتي

في ليل البردِ

اغتالوا جلجامش والسيّابْ

اغتالوا الرملَ ..الماءَ ..

الشجرَ .. البحرَ ..

الريحَ .. النخلَ ..

اغتالوا بلقيسَ وبابلْ

داسوا كل شرائع حمُورابي

في الأعتابْ

من يبكي بعدُ على بغداد

الكلُّ على كرسيه يغني

وأنا أبكي يا بغدادُ على بغداد

داست أمريكا

بنعل الموت على الأجدادِ

على الأحفادْ

بغدادٌ .. ليستْ مَلِكاً

يحمل كرسيه ويمضي

بغداد ..

خزائن هذا العالم وحكاياهْ

بغداد كتابٌ

لم ندركْ بعدُ خفاياهْ

بغداد اللوحُ الأولُ

ووصاياهْ

بغداد مدينةُ كل المدنِ

صوتُ إلهْ

تعرف ما تعني بغدادُ

وما يعني أن تدخل أمريكا بغدادْ

أن تأكل كلَ ثمارِ النخلِ

وتشربَ من ماء الأجدادْ

أن تدخل أمريكا

بعباءات ملوك النفط ْ

وجميعُ ملوكِ النفطِ عراةْ

سقطت بغداد ياوطني …

ما تعني الأمة يا بغداد

بلا بغداد …. ؟؟؟؟