ما باتَ صَبٌّ بمثلِ ما بِتّا، … يا هجرَ شرٍّ ، لو شئتَ أقصرتا

روحتَ من حبها منافقه ، … وكلّما تُبتَ من هوًى عُدتا