ما أستزيدُ لقاسمٍ … من ربِّهِ غير البقاء

وكذاك لستُ أريد من … هُ سوى البقاء مع اللقاءِ

حسبي بذاك سعادة ً … فيها الأمانُ من الشقاء

كفلت بكبت للعدا … ومسرة ٍ للأصدقاء

واللَّه بعدُ يزيده … أعلى منالة ذي ارتقاء

ويزيدني من غيثه … وغياثه الهزِم السِّقاء

ملك كأن خلاله … خُلقتْ له بعد انتقاء

عافيهِ عِلقُ صيانة ٍ … وثراؤُه ترس اتقاء

يَلْقاك نَشْرُ ثنائِه … ونسيمُه قبلَ اللقاء

كم قد وردتُ سماحَه … فسُقيتُ منه بلا استقاء

كم زارني معروفُه … من قبلِ وعدٍ بالتقاء

هل من وفاءٍ كُفؤُه … فَيَفِي حَقيقاً بالوفاء