لَقَدْ سَلاَ كُلُّ صَبٍّ أَوْ قَضَى وَطَراً … وَمَا سَلَوْتُ وَمَا قَضَّيْتُ أَوْطَارِي

أظهرتُ ذاكَ زماناً، ثمَّ بحتُ بهِ … فَزَادَنِي سَقَماً بَوْحِي وَإِضْمَارِي

أخفيتُ في العرفِ هذا النكرَ ذلكمُ … فَصَرَّحَ الوَجْدُ عَنْ عُرْفِي وَإِنْكَارِي