ليس الكريم من اشترى بنوالهِ … حمدَ الرجالِ وإن أنال جزيلا

لا تلمْهُم فإن لومَك لا ين … فع وآرفُق باكلِك الطفشيلا

وتغضّبت من كلامِ أناسٍ … أكثروا إذ ضرطت قالا وقيلا

خفيف لُمْتَ يا وهبُ اهلَ دهركَ فيما … أنتَ أوجدتَهم إليه السبيلا

يا ليت شعريَ عن وهب وفقحتهِ … وكيف عاتبها في الحشّ حين خلا

بئسَ التحية ُ حياها الوزير ضُحًى … والحفل من سرواتِ القومِ قد حَفلا

ثم استمرّتْ فصارتْ في البلاد له … كأنها ارسلتْ من دبره مثلا

حيا أبو حسنٍ وهبٌ ابا حسنٍ … بضراطة ٍ طيرتْ عُثنونه خُصلا

لكنه من جادَ جُودَ طبيعة ٍ بسيطحيا أبو حسنٍ وهبٌ ابا حسنٍبضراطة ٍ طيرتْ عُثنونه خُصلا بذيءثم استمرّتْ فصارتْ في البلاد لهكأنها ارسلتْ من دبره مثلابذيءبئسَ التحية ُ حياها الوزير ضُحًى والحفل من سرواتِ القومِ قد حَفلا يا ليت شعريَ عن وهب وفقحتهِوكيف عاتبها … ورأى الفعالَ مِن الفعال جميلا

واتخذْ حشوة ً واعفِ جِعرا … ك من الطعن بالأيور قليلا