لو نطقَ الدّهرُ في تصرّفهِ، … لعدّنا، كلنّا، من التَّفثِ

قال لنا: إنّني أحِجُّ إلى اللَّـ … ـه، وأنتم من أقبحِ الرَّفثِ

نفَثْتُكمُ مرّةً، على غلطٍ … مني، فهل تعذرونَ في النَّفثِ؟